صلاح الدين محمد بهاء الدين زعيما للإخوان في كردستان العراق

الخميس 02/يناير/2020 - 12:57 م
طباعة علي رجب
 

انتخب الاتحاد الإسلامي الكردستاني-الفرع الكردي للإخوان المسلمين في العراق، صلاح الدين بهاء الدين، السبت 28 ديسمبر، أميناً عاماً للاتحاد خلال أول أيام المؤتمر الثامن للحزب.

ويعتبر حزب "الاتحاد الإسلامي الكردستاني" هو الفرع الكردي للإخوان المسلمين في العراق، وتأسس الحزب بعد حصول الأكراد على حكمهم الذاتي، عام 1991، ويعتبر الحزب هو النواة الأولى التي تأسست على إثره العديد من الحركات الإسلامية في الإقليم العراقي.

وركز الحزب في بداية ظهوره على الأنشطة الدعوية، حيث أوضحنا أن تطبيق الشريعة كانت أحد أبرز مطالب الحزب، فضلاً عن اهتمامه بالأنشطة  الاجتماعية والفنية، كما أكد الحزب في بيان التأسيس أنه لا يمتلك أية أجنحة عسكرية، الأمين العام الحالي صلاح الدين محمد بهاء الدين.


وأوضحت تقارير إعلامية أن الحزب اهتم بنشر أدبياته عبر وسائل الإعلام الخاصة به، وأنه اعتمد على وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية، التي تستهدف  ترقية البعد التربوي والإسلامي في المجتمع، ومن بين هذا الوسائل إثنا عشرة قناة تلفزيونية محلية، فضلاً عن تأسيس قناة فضائية ناطقة بلسان الحزب، تحمل اسم "سبيده"، و16 محطة إذاعية، وثلاث صحف اسبوعية، وعشرة مجلات شهرية وفصلية تهم الاطفال والشباب والفكر والسياسة.

الأمر الذي يعكس مدى اهتمام الأكراد بوسائل الإعلام، بغية استخدامها في نشر مذهبها وأفكارها، خاصة أن الأحزاب العلمانية لم تكن تغفل هي الأخرى أهمية وسائل الإعلام، في نشر أهدافها.  

ويعد حزب الاتحاد الحركة السياسية الثالثة في الأهمية في كردستان بعد الحزبين الرئيسيين هناك، الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني.

من هو صلاح الدين محمد بهاء الدين؟

صلاح الدين محمد بهاء الدين صادق الأمين العام للإتحاد الإسلامي الكردستاني من مواليد 1950 من قصبة طويلة في قضاء حلبجة - العراق ، من خريجي دارالمعلمين (1968-1969) و مارس التعليم من 1971- 1981، وفصل من الوظيفة في عهد نظام حزب لبعث لعدم التحاقه بالخدمة العسكرية(الاحتياط)سنة 1981 .




قضى عشر سنوات في المهجر معارضا النظام في إيران و تركيا و دول الخليج إلى ان عاد إلى العراق بعد انتفاضة 1990 و ساهم في تشكيل الإتحاد الاسلامي الكردستاني الذي اعلن عنه في 6-2-1994 و انتخب امينا عاما في مؤتمره الاول و اعيد انتخابه في المؤتمرين الثاني والثالث و الرابع و الخامس. و لكن قبیل انعقاد الموتمر السادس، قرر ان لا یترشح مرة اخری للمنصب.




حل موقع عضو مجلس الحكم الذي شكلت بعد سقوط النظام و كانت مكونة من 25 شخصية عراقية وبعدها اصبح عضوا للمجلس الوطني العراقي المؤقت، وهو الان يمارس مهمة الامين العام للإتحاد الإسلامي الكردستاني.

وأعيد انتخاب صلاح الدين بهاء الدين، السبت 28 ديسمبر 2019، أميناً عاماً للاتحاد الإسلامي الكردستاني، خلال أول أيام المؤتمر الثامن للحزب.

وحصل صلاح الدين بهاء الدين على 546 صوتاً مقابل 342 صوتاً لمنافسة أبو بكر كارواني، من مجموع 902 من الأصوات بينها 10 أصوات فارغة و4 أصوات باطلة.

وشارك أكثر من 900 شخصاً، 22% من النساء في المؤتمر الثامن للاتحاد الإسلامي الكردستاني، تحت شعار "المؤتمر إبداع وصدارة"، وفي يومه الأول، حصل النظام الداخلي على 82.3% من الأصوات، كما انتخب 16 عضواً في المجلس القيادي فيما عُرضت أسماء 27 آخرين للتصويت في المجلس.


 


شارك